الملاحم والفتن وأشراط الساعة
الاخ الزائر الكريم
للاطلاع علي مواضيع المنتدي والمشاركة فيها يلزمك الإشتراك في المنتدي ونرحب بك في سفينتنا عضوا فاعلا لتفيد أخوانك وأخواتك وتستفيد


منتدي متخصص في الملاحم والفتن وأشراط الساعة وعلاماتها
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المهدي عاري الجسد ويحمل بيده أفعى صغيرة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راضي
عضو مشارك


عدد المساهمات : 386
تاريخ التسجيل : 17/03/2018

مُساهمةموضوع: المهدي عاري الجسد ويحمل بيده أفعى صغيرة    السبت مايو 26, 2018 1:09 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

هذه ايضا للقبه الزرقاء
البارحة....بعد العاشرة...في الشارع...
21 ماي 2017...
دعوت الله سرا...ان يصلحني ويصلح المنتظر...وادعية اخرى...
فسمعت صوتا داخلي مباشرة بعدما انهيت دعائي...يقول..
"""وما امرنا الا كلمح البصر""""..
ثم رجعت الى البيت...ولم يكن شئ ببالي...ولم ادع...
فرأيت بفضل الله وكرمه...
رايت اني اجلس على اريكة طويلة مع رجل جنب بجنب امام منزل جارة بيت جدي المتوفي ابراهيم وهذه الجارة اسمها (((جمعة)))...
فوقع في نفسي ان ذلك الرجل هو الامام المهدي...ثم اتت صديقتي درست معها سابقا...اسمها بينسان..****معناه اسم زهرة نادرة جدا تنبت في اعلى الجبال****.وجلست امامي في الجهة المقابلة تنظر اليا وانا اسالها عن حالها فاخبرتني ان اباها...خرج من السجن...وان سبب سجنه انه غاضب من العالم(( بفتح اللام)))...فوقف الإمام وطلب منها ان تقبله فقبلته من
خده.... ثم تكلم غاضبا وقال انه غاضب ايضامن كل العالم ثم اتت شابة اسمها فضيلة فمسكها من كتفيها فنهرته...لانه اجنبي عنها وهي منتقبة لكن فضيلة هذه كانت منتقبة ولكنها تلبس سروالا...فتعجبت من لباسها.
..وهو تعجب ايضا....كيف ان العالم بهذا الفساد ولا يزال هناك من هو مستمسك بدينه..او حتى نصفه.....
هكذا وقع في نفسي...
ثم تحول الى رجل يلبس ملابس بالية وشعره اصبح اطول ومجعد...مثل الدراويش...لكنه ليس درويشا...وبدأ يصرخ بصوت عالي...لا حضه كل اهل الحي...لكن لم يبالي احد به..ودخلوا بيوتهم وتركوه ...ولم يستفسروا حتى عن الامر...فقد اعتبروه مجنونا....
ثم وقفت انا وتقدمت نحوه وكلما تحرك تبعته وتقدمت نحوه...فجأة رايت عدة جياد لونها بني فاتح نازلة من فوق احسست انهم من جند الله وخطفوا الإمام...
وحاولت ان الحق به لكن لم اعرف الى اين فقد اختفوا بسرعة كانهم عادوا الى السماء ...ثم تركت المكان وواصلت المسير في طريق مستقيم في اتجاه القبلة...لكن بقيت التفت الى المهدي ...لاعرف ماجرى له...والتفت...ثم التفت...عدة مرات...وبعدها لم التفت وبقيت امشي فرايت اني اسير على الماء وان الطريق لم يعد معبد بالاسمنت بل بالماء وداخل الماء كان نور امامي كنت اتبعه ظنا مني انه سيرشدني الى مكان المهدي....ثم عرفت ان ذلك النور هي شمس خاصتي...سخرها الله لي...ثم مرت سيارة...فغطيت وجهي وشدني فقط نور مصباحها كان قويا اصفر غامق يميل الة البرتقالي كنور تلك السمش التي امامي تحت رجلي...ثم انتقل المشهد...
فوجدت الامام المهدي في مكان واسع به حجارة كثيرة ...... عاري جسده كله لكنه يختبأ وراء سور قديم جدا وقصير جدا(((..كأنه قاعدة احد البيوت..))).لدرجة اني رايت كامل جسده....فناداني باسمي...وطلب مني ان اساعده ليواري جسده العاري...
فرفعت يدي الى نقابي لاقطع منه قطعة يغطي نفسه...ثم تراجعت عن ذلك خفت ان يراني احد الرجال...فوجدت كيس بلاستيك ازرق فاعطيته...فاخذه وغطى النصف السفلي من جسده ..ثم خرج من وراء السور...يحمل بيده افعى صغيرة...وقد اعترض طريقه رجل...وكانت تلك الافعى كأنها سلاح له....
انتهى .

منقولة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشيد
معبر المنتدي
معبر المنتدي


عدد المساهمات : 1013
تاريخ التسجيل : 15/04/2018

مُساهمةموضوع: رد: المهدي عاري الجسد ويحمل بيده أفعى صغيرة    الأحد مايو 27, 2018 6:24 pm

بسم الله الملك الحق والصلاة والسلام على سيدي رسول الله وعلى آله وصحبه الكرام

وبعد،،،

والله أعلم

فإن صدقت الرؤيا

فالمهدي عليه السلام بين أهل زمانه وعصره شخص نادر ليس له شبيه في صفاته وسبب ندرته هو خلوته وعزلته "أعالي الجبال"، ومنهجه التجميع لا التفريق، وهو غاضب من فساد العالم، ومن المسلمات اللاتي قد أخذن من الدين نصفه، ويتمنى السيطرة عليهن لعل ذلك بتأديبهن حين يظهر وهو قول الرائية "فمسكها من كتفيها" وسيلقى منهن اعتراضاً على القوانين التي سيضعها وهو قول الرائية "فنهرته" وسيتهمنه بالتخلف والرجعية وهو قول الرائية "لأنه أجنبي عنها" أي لا يفهم عصرهن وزمانهن.

وتشير الرؤيا إلى هوانه على الناس في بداية ظهوره وأن الناس لا يعطوا له قيمة ولعل قلة فقط من سينصروه ولن يتعرضوا له بالأذى وهي لعلها سنة فيه من سنن جده صلى الله عليه وسلم فيما لاقاه من أذى وكلام سوء قيل له من المشركين فلعلها سنة ستمضي في المهدي عليه السلام أيضاً.

وأما جند الله جل جلاله الذين يخطفون المهدي فهم ملائكة الرحمة يلازمونه ويحمونه بأمر الله جل جلاله، وبقية الرؤيا فيها دلالات تشير إلى كربه وهمه وغمه إلى درجة الوشوك على الهلاك وإلى درجة الضعف التام الذي هو أعظم من أن نقول شخص بلا حيلة حيث تتوقف جميع الحيل والطرق ولعل هذا سببه أن الله جل جلاله يريد من ذلك أن يفهمه أن لا حبيب له إلا الله وهذا لا يقع إلا عندما يسقط كل المخلوقات مهما كانوا قريبين منه فيدرك أن الأول والآخر هو الله فيعلم أن كل ما سوا الله باطل إلا أنبياءه وكتابه ودينه وهو من التصفية والترقية ويحضرني رؤيا لا أذكر نصها كان مدلولها أن المهدي يصنع صناعة ومن الصناعة أن يسقط الجميع فيفهم عقله ويعي قلبه أن الحق هو الله فقط.

وأما حمله للأفعى ففي ذلك دلالة على أن المهدي عليه السلام يفهم أسلحة الشيطان والدجال وأعوانهم ويدرك مؤامراتهم وسيعاملهم بالدهاء والمكر ولن يكون ساذجاً معهم بل سيغلبهم مكراً ودهاءً وهو من المباح فقط عند التعامل مع الأعداء وليس من المباح عند التعامل مع المسلمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المهدي عاري الجسد ويحمل بيده أفعى صغيرة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملاحم والفتن وأشراط الساعة :: الرؤي المنقولة من المنتديات أو الوسائط الأخري جديد-
انتقل الى: