الملاحم والفتن وأشراط الساعة
الاخ الزائر الكريم
للاطلاع علي مواضيع المنتدي والمشاركة فيها يلزمك الإشتراك في المنتدي ونرحب بك في سفينتنا عضوا فاعلا لتفيد أخوانك وأخواتك وتستفيد


منتدي متخصص في الملاحم والفتن وأشراط الساعة وعلاماتها
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الجمال في القرآن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راضي
عضو مشارك


عدد المساهمات : 283
تاريخ التسجيل : 17/03/2018

مُساهمةموضوع: الجمال في القرآن    الأربعاء مايو 30, 2018 6:13 am

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وصل اللهم على نبينا محمد واله وصحبه الكرام وسلم تسليما كثيرا

رأيت سيدنا عيسى عليه السلام اليوم سألته سؤال وكررته ثلاث مرات ولم يجبني الا في الثالثة سألته (هل الجمال جمالك؟؟) ولم يجبني في الأولي و لا الثانية وأجابني في الثالثة ( الجمال في القرآن في سورة النور الجمال جمال الإمام ) وأقسم علي أنه يظهر هذا العام وفهمت أنه يظهر وليس يبايع.
انتهى
الرائي من مصر
(25/5/2018)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشيد
معبر المنتدي
معبر المنتدي


عدد المساهمات : 630
تاريخ التسجيل : 15/04/2018

مُساهمةموضوع: رد: الجمال في القرآن    الأربعاء مايو 30, 2018 9:50 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

ما المقصود بالجمال؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راضي
عضو مشارك


عدد المساهمات : 283
تاريخ التسجيل : 17/03/2018

مُساهمةموضوع: رد: الجمال في القرآن    الخميس مايو 31, 2018 1:39 am

لعل المقصود بالجمال الشكل الحسن وليس الإبل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشيد
معبر المنتدي
معبر المنتدي


عدد المساهمات : 630
تاريخ التسجيل : 15/04/2018

مُساهمةموضوع: رد: الجمال في القرآن    الخميس مايو 31, 2018 2:04 am

بسم الله الملك الحق والصلاة والسلام على سيدي رسول الله وعلى آله وصحبه الكرام

وبعد،،،

والله أعلم

فإن صدقت الرؤيا وكان معنى الجمال كما تفضل الأخ الكريم راضي بأنه الشكل الحسن فإن الإمام المهدي عليه السلام سيظهر وفي وجهه نور يجعله وسيماً ولكن وسامة من له هيبة وهذا المعنى في قول سيدنا عيسى عليه الصلاة والسلام أن وسامة الإمام في سورة النور فهو ربط بين نور الوسامة وبين القرآن وفي هذا إشارة إلى أن هذه وسامة وحسن ينبعان من مصدر لا تصله معالم الفتن والافتتان وهو القرآن العظيم.

وأما عدم رد سيدنا عيسى عليه الصلاة والسلام عن السؤال إلا في المرة الثالثة فذلك لأن السؤال لا أهمية له وإجابته ليست بالشيء المهم على صعيد الدين والأمة وهما الأمران اللذان يعنيان الأنبياء عليهم الصلاة والسلام فالأنبياء لا ينشغلون بشيء سوى الله جل جلاله ودينه وعباده. وتشير الرؤيا إلى أن حسن المهدي وجماله مختلف بشكل كامل عن حسن سيدنا عيسى وجماله بمعنى أن المهدي عليه السلام لا يشبه سيدنا عيسى عليه الصلاة والسلام في الصورة والوجه.

كما تشير الرؤيا إن صدقت إلى ظهور المهدي عليه السلام للناس في هذه السنة بكيفية لا يعلمها إلا الله جل جلاله وهو كما أشارت الرؤيا ليس ظهور البيعة فلعل هذه الكيفية أن جماعة من الأمة تعرفه ولا نجزم بذلك ولعله يظهر خفياً بمعنى أنه يتواجد بين الناس دون أن يعلم أحد بحقيقته وهذا من الظهور أيضاً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الجمال في القرآن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملاحم والفتن وأشراط الساعة :: الرؤي المنقولة من المنتديات أو الوسائط الأخري جديد-
انتقل الى: