الملاحم والفتن وأشراط الساعة
الاخ الزائر الكريم
للاطلاع علي مواضيع المنتدي والمشاركة فيها يلزمك الإشتراك في المنتدي ونرحب بك في سفينتنا عضوا فاعلا لتفيد أخوانك وأخواتك وتستفيد


منتدي متخصص في الملاحم والفتن وأشراط الساعة وعلاماتها
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 المهدي في مواجهة اسد

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جسور1
عضو مشارك


عدد المساهمات : 160
تاريخ التسجيل : 21/01/2016

مُساهمةموضوع: المهدي في مواجهة اسد   الأربعاء أكتوبر 03, 2018 7:16 pm



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاربعاء 27/12/2017

رايت في المنام المهدي عليه السلام يواجه اسد كبير وهو اعزل وكان الاسد والمهدي في مواجهة حتمية حياة او موت . يلتف المهدي بحيث لا يراه الاسد ويقفز المهدي عليه السلام من خلف الاسد الي راس الاسد وليس مع
المهدي سوي قطعة قماش يلف بها راس الاسد بقوة ويسقط الاسد في الارض وكانت امراة تشاهد الصراع والمهدي طلب منها حديدة او اي شي كي يحطم راس الاسد فلم تعطي المهدي كانت تشاهد فقط فبحث المهدي بيده في الارض ويده الاخري ممسك براس الاسد فوجدة حجرة اخذها وهشم بها راس الاسد ... صحوت علي اذان الفجر والله علي ما اقول شهيد


منقول
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشيد
معبر المنتدي
معبر المنتدي


عدد المساهمات : 1170
تاريخ التسجيل : 15/04/2018

مُساهمةموضوع: رد: المهدي في مواجهة اسد   السبت أكتوبر 06, 2018 1:38 am

بسم الله الملك الحق والصلاة والسلام على سيدي رسول الله وعلى آله وصحبه الكرام

وبعد،،،

والله أعلم

فإن صدقت الرؤيا فالأسد هو ما يلقاه المهدي عليه السلام من الدنيا والمرأة لا تخبر الرؤيا هنا بموقعها منه هل هي أم أم أخت أم زوجة وغالب الظن أنها زوجة لأن رؤى عدة أبانت عن زوجة له تعاديه بسبب فقره وظروف حياته والرؤيا تشير أن هذه المرأة لم تكن له عوناً في مواجهة مصاعب الحياة ولكنه يتغلب في نهاية المطاف كما تصف الرؤيا على مصاعب الحياة دون الحاجة لتلك المرأة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أبوحسام
معبر المنتدي
معبر المنتدي
avatar

عدد المساهمات : 1464
تاريخ التسجيل : 24/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: المهدي في مواجهة اسد   السبت أكتوبر 06, 2018 5:39 am

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام علي رسول الله وعلي آله وصحبه ومن والاه
ثم أما بعد
هذه الرؤيا من الرؤي التي يجب أن تأول بدلالة الأسماء وتأويلها ان المهدي عليه السلام سيقاتل ويحارب بشار الأسد ، فالأسد هنا هو رمز للإسم وتخبر أنه سيقاتله بوسيلة ضعيفة في البداية والمراة في هذه الرؤيا هي الدنيا والحديدة التي طلبها هي الجيش فالحديد فيه بأس شديد والمهدي عليه السلام يتمني في قرارة نفسه أن تكون له القدرة ليتمكن من بشار الأسد والدنيا لا تعطيه الجيش فهو لم يظهر أمره بعد ولكن عند ظهوره يمكنه الله تبارك وتعالي من تدمير كل قادة جيوش ووزراء بشار الأسد ويفنيها فناء تاما
والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المهدي في مواجهة اسد
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملاحم والفتن وأشراط الساعة :: الرؤي المنقولة من المنتديات أو الوسائط الأخري جديد-
انتقل الى: