الملاحم والفتن وأشراط الساعة
الاخ الزائر الكريم
للاطلاع علي مواضيع المنتدي والمشاركة فيها يلزمك الإشتراك في المنتدي ونرحب بك في سفينتنا عضوا فاعلا لتفيد أخوانك وأخواتك وتستفيد


منتدي متخصص في الملاحم والفتن وأشراط الساعة وعلاماتها
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سورة ياس الكريمة والمهدي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جسور1
عضو مشارك


عدد المساهمات : 213
تاريخ التسجيل : 21/01/2016

مُساهمةموضوع: سورة ياس الكريمة والمهدي   الأحد ديسمبر 23, 2018 9:48 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشيد
معبر المنتدي
معبر المنتدي


عدد المساهمات : 1216
تاريخ التسجيل : 15/04/2018

مُساهمةموضوع: رد: سورة ياس الكريمة والمهدي   الثلاثاء يناير 01, 2019 8:18 pm

بسم الله الملك الحق والصلاة والسلام على سيدي رسول الله وعلى آله وصحبه الكرام

وبعد،،، فكما ذكر أهل التفسير فسورة يس في المنام فيها دلالات على الإخلاص لله تعالى في القول والعمل وحشر صاحب الرؤيا مع النبين والصديقين والشهداء، وصلاح حالة في الدنيا

والله أعلم

فإن صدقت الرؤيا، فلا نعلم أي الآيات الأواخر كان المهدي عليه السلام في الرؤيا يقرأهن، فإن كانت هذه الآيات الكريمات:

أَوَلَمْ يَرَ الْإِنْسَانُ أَنَّا خَلَقْنَاهُ مِنْ نُطْفَةٍ فَإِذَا هُوَ خَصِيمٌ مُبِينٌ (77) وَضَرَبَ لَنَا مَثَلًا وَنَسِيَ خَلْقَهُ ۖ قَالَ مَنْ يُحْيِي الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ (78) قُلْ يُحْيِيهَا الَّذِي أَنْشَأَهَا أَوَّلَ مَرَّةٍ ۖ وَهُوَ بِكُلِّ خَلْقٍ عَلِيمٌ (79) الَّذِي جَعَلَ لَكُمْ مِنَ الشَّجَرِ الْأَخْضَرِ نَارًا فَإِذَا أَنْتُمْ مِنْهُ تُوقِدُونَ (80) أَوَلَيْسَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِقَادِرٍ عَلَىٰ أَنْ يَخْلُقَ مِثْلَهُمْ ۚ بَلَىٰ وَهُوَ الْخَلَّاقُ الْعَلِيمُ (81) إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ (82) فَسُبْحَانَ الَّذِي بِيَدِهِ مَلَكُوتُ كُلِّ شَيْءٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (83)

فإن الرؤيا تؤوول بأن الله تعالى أخرج من قلب المهدي الذي كان ميتاً حياةً وصلاحاً كما هو حال إحياء الموتى يوم القيامة، فإن الناظر إلى الميت من أهل الكفر سيقول أنى للعظام هذه أن تحيا وهكذا حال الذين لا يعلمون حقيقة أقدار الله تعالى لو كانوا قد اطلعوا على رجل بعيد عن الله لما توقعوا أن يحيي الله تعالى قلبه، فإن صدقت الرؤيا فالرجل كان غير ملتزم بالدين واتمامه للقراءة في الرؤيا يعني أنه اجتهد لكي يهتدي وبادر ببذل الجهد والتعب ليكون من المهتدين، والرجل الذي وراءه عبد الرحمن ملك موكل به يسدده الله تعالى به لكي يتجه أكثر للدين والصلاح، وتشير الرؤيا إلى أن المهدي عليه السلام لم يبق له إلا القليل ليكتمل صلاحه، ولا يعلم مدى ذلك ووقته إلا الله تعالى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راضي
عضو مشارك


عدد المساهمات : 437
تاريخ التسجيل : 17/03/2018

مُساهمةموضوع: رد: سورة ياس الكريمة والمهدي   الأربعاء يناير 02, 2019 12:39 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
بارك الله فيك شيخنا رشيد ونفع بك، أليس يفهم من الرؤيا أن المهدي قرأ سورة يس كاملة ولكن الرائي أدركه حين وصل إلى أواخر السورة فإذا كان الأمر كذلك فيجب أن نبحث في المواضيع التي تحدثت عنها السورة لكي نعلم ماعلاقة إتمام قراءة السورة بصلاحه وهدايته وكذلك لعل الرائي ممن اهتم بموضوع المهدي مؤخرًا ولم يكن يشغل باله فيما مضى، والله أعلم ولكم التعليق والتعقيب بارك الله فيكم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رشيد
معبر المنتدي
معبر المنتدي


عدد المساهمات : 1216
تاريخ التسجيل : 15/04/2018

مُساهمةموضوع: رد: سورة ياس الكريمة والمهدي   الخميس يناير 03, 2019 4:50 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته أخي راضي

لا أخي الرؤيا واضحة انها محددة بجزئية أواخر السورة ولا ينبغي في الرؤى الاجتهاد في نصها بافتراض وجود أي شيء لا تشير إليه الرؤيا أو افتراض شيء لم تذكره الرؤيا بناء على التحليل الشخصي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
سورة ياس الكريمة والمهدي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملاحم والفتن وأشراط الساعة :: الرؤي المنقولة من المنتديات أو الوسائط الأخري جديد-
انتقل الى: